أحدث الأخبارسياسةعـــاجل

مصالح ولاية عنابة تمنع ندوة للشيخ جاب الله حول مخاطر الدستور


رفضت مصالح ولاية عنابة الترخيص لجبهة العدالة بقيادة بعقد ندوة سياسية بقيادة الشيخ عبد الله جاب الله حول مخاطر الدستور و الانتخاب ب/ لا حسب ما ورد في بيان لجبهة العدالة اليوم الجمعة.

وذكر البيان الذي نشره النائب عن الجبهة لخضر بن خلاف انه تم الغاء الندوة السياسية حول مخاطر الدستور و التي كان من المقرر أن ينشطها الشيخ عبد الله جاب الله يوم السبت 17 أكتوبر 2020 بالمسرح الجهوي عز الدين مجوبي بعنابة و ذلك بسبب عدم الحصول على الترخيص من طرف مصالح ولاية عنابة.

وأضاف البيان انه ” و على الرغم من تلقي الجبهة موافقة الهيئة العليا المستقلة للانتخابات و استيفاء جميع الإجراءات القانونية اللازمة و إيداع الطلب في الاجال القانونية المطلوبة” .

و استنكرت جبهة العدالة هذا الفعل الذي يعتبر تعسفا غير مقبول و غير مبرر، و هذا السلوك حسبها يدل على أن التيار الرافض للدستور يشكل إزعاجا للسلطة الفعلية التي تراهن على تمريره دون تشويش و دون معارضة ، كما يؤكد على أن موقف التصويت ب (لا) على الدستور يؤرق مضجع أصحاب القرار و إلا ما كانوا ليمارسوا التضييق على المعارضة الجادة و الصادقة ، ففي الوقت الذي يرخص فيه للمطبلين للدستور و الموالين لتوجه السلطة و يسمح لهم بعقد التجمعات دون احترام إجراءات الوقاية و الصحة اللازمة و يسمح لهم بالنشاط الحر ، و بالمقابل يتم التضييق على المخالفين لهم في في المواقف و التوجهات. و يعبر هذا السلوك على الإرادة القوية للسلطة في التفرد بالرأي و التوجه نحو مزيد من الغلق و التضييق على الممارسة السياسية ، و ليس لها الاستعداد للنزول عند مقتضيات التحول الديمقراطي.

واعتبر حزب جاب الله أن وعود رئيس الجمهورية بتمكين الجميع من التعبير عن آرائهم و المشاركة في الحملة الاستفتائية بكل حرية تبقى حبرا على ورق و تتلاعب بها الإدارة كما تشاء و هذا ما يعتبر إساءة لمنصب الرئاسة و لشخص رئيس الجمهورية.

واكدت جبهة العدالة والتنمية في ختام بيانها على موقفها الرافض للدستور و التصويت عليه ب (لا) مؤكدة انه موقف قوي لأنه نابع من قناعة راسخة لابراء الذمة و أداء الشهادة و ترجيح أسلوب العمل بالفعل الإيجابي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: