عـــاجلوطني

علي ذراع : مهمتنا الأساسية هي حماية صوت المواطن وليس الترويج للدستور

أكد رئيس خلية الاعلام على مستوى السلطة الوطنية المستقلة لللانتخابات علي ذراع أن المهمة الاساسية للسلطة هي السهر على نزاهة الانتخابات  وليس الترويج للدستور المعروض للاستفتاء يوم الفاتح من نوفمبر ، داعيا جميع الفعاليات الراغبة في المشاركة في الحملة الانتخابية للتنسيق مع مندوبيات السلطة  .

وأوضح ذراع لدى حلوله ضيفا  على القناة الإذاعية الأولى هذا الثلاثاء أن السلطة الوطنية المستقلة لللانتخابات لن تروج للدستور بل ستروج للعملية الانتخابية  وقال”نحن نحاول اقناع المواطنين بالذهاب الى صناديق الاستفتاء ،واكبر تحد  لنا هو نسبة المشاركة التي يجب ان تكون محترمة خاصة وان الاستفتاء  سيصادف يوما تاريخيا يتعلق بمرجعية الجزائر” مضيفا ” من الضروري ان نتجند لهذا التاريخ  لانجاح العملية الانتخابية حتى ترجع السلطة الحقيقية والسيادة الحقة للمواطنينن والشعب ” .

  وكشف رئيس خلية الاتصال على مستوى السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات أن عدد الطلبات المتعلقة بتنشيط الحملة الانتخابية المتعلقة بالاستفتاء على الدستورالتي وصلت للسطلة تتراوح بين 30 و 40 طلبا للتجمع و كلها أتت من احزاب سياسية وجمعيات كبرى معروفة وفعاليات من المجتمع المدني  تملك تمثيلا في 25  ولاية  .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: