أحدث الأخبارأعمدة الرأيسياسةوطني

لا للدستور ، صيحة في صندوق

سمير بن عبد الله

في البداية يجب إدراك أن إسقاط العهدة الخامسة أهون من سقوط مشروع الدستور على النظام ، فالخامسة كانت نهاية لمحاولة الاستمرار ، و الدستور بداية حقيقية و فعلية للاستمرار.

اليوم النظام قدم مشروع سياسي أسماه الجزائر الجديدة عماد بناءها و محور فلسفتها التعديل الدستوري ، إسقاطه يعتبر بالمنطق إسقاط الشرعية الفعلية للنظام ممثلة في هدف وجوده.

و بالعرف أي استفتاء يلي انتخابات رئاسية هو استفتاء على شرعية و شعبية الرئيس ، و بالتالي عدم تمرير الدستور هو سقوط حر من عِلِيّ لرأس النظام.

غياب سبب التواجد في هرم السلطة ، و السقوط الحر لرأس النظام منطقيا يعني إعادة خلط أوراق اللعبة من جديد و العودة لما قبل انتخابات 12 12 ، هل النظام يقبل بهذا الأمر ؟

إن كانت الإجابة على هذا السؤال بـ نعم مُقنِعة سأذهب للتصويت بـ لا.

ما مقتنع به أنا أن النظام أعد خارطة طريقه و سيتجاوز كل مراحلها ، بداية من لجنة الحوار المسِخة إلى لجنة لعرابة المستعربة ، و تمرير الدستور محسوم يحتاج فقط لحفلة إعلان ميلاده.

لكن لنفرض أن لا أسقطت التعديل الدستوري ، و بقي على رأس الدولة من سطر الخطوط العريضة للدستور و قدمه للاستفتاء بهذا الشكل ، هل سيتخلى عن الأهداف التي جاءت بها الوثيقة و هو يملك كل الصلاحيات التي تخول له فعل ما يريد ؟ الإجابة منطقيا لا، لماذا ؟.

أعتقد جازما أن أهداف الدستور مرتبطة بقناعات شخصية ، و من وافق على طرحه بهذا الشكل للاستفتاء عليه ،له نية صادقة و عزيمة فلاذية و إرادة قوية في قيادة البلاد لتحقيق الأهداف التي جاءت في مشروع الدستور الساقط و الساقط “بالمعنى الخُلُقي” ، من خلال استلهام روحه و فلسفته و مقاصده في الحياة العامة.

و عليه حتى التصويت بلا لإسقاط الدستور لن يمنع من تحقيق أهدافه في ظل وجود نفس النظام ، و بالتالي التصويت لا جدوى منه ، إلا إعطاء النظام شرعية شعبية يفتقدها ، و على كل حتى ننهي الجدل فالكرة في مرمى من إنتخب و إدعا الأغلبية يوم 12 12 لتسجيل هدف و إسقاط الدستور ، و أعتقد أن الأمر سهل جدا ، فالأغلبية التي كانت مقسمة على خمس تكاد تكون اليوم موحدة في رفض الوثيقة مما يوحي ظاهريا سقوط مشروع الدستور بـ لا القاضية.

و أخيرا ، ما ذكر أعلاه لا يخضع لاسقاطات قانونية ، و إنما بما تبقى من ماء وجه و حمرة خجل للسادة الفارضين أنفسهم أوصياء على الشعب ، ما دام الرفض المعلن لاستمرار النظام في الشارع منبوذ و التصويت بلا صيحة في صندوق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: