أحدث الأخبارمجتمعمنوعاتوطنيولايات

وضع مخبر للكشف عن فيروس كورونا حيز الخدمة بمستغانم

تم وضع اليوم الأحد بجامعة عبد الحميد بن باديس بولاية مستغانم مخبر للكشف عن فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) حيز الخدمة،حسبما أستفيد من المديرية الولائية للصحة والسكان.

وأوضح المدير الولائي توفيق محمد خليل لوأج أن فتح هذا المخبر المطابق للمقاييس المعمول بها دوليا جاء بعد معاينته من قبل لجنة مختصة خلال شهر أغسطس الماضي لاسيما ما تعلق بتأمين التحاليل وحماية الطاقم المخبري والطبي وشبه الطبي وموافقة معهد باستور.

ويشرف على هذا المخبر العملي المزود بجهاز التحليل بتقنية تفاعل البوليمراز المتسلسل (بي سي أر) مختصين في البيولوجيا الجزيئية وعلم الأحياء الدقيقة وطاقم طبي وشبه طبي بطاقة 96 فحصا يوميا، حسب السيد خليل.

هذا وأكد ذات المسؤول أن دخول هذا المرفق حيز الخدمة سيساعد في تحسين التكفل بالمرضى المصابين بالفيروس لاسيما من خلال الحصول على نتائج التحاليل بشكل أسرع ويساهم في تخفيف الضغط عن مخبر وهران الذي كانت تنقل إليه العينات مرتين في اليوم على الأقل.

كما تم وضع أرضية رقمية على مستوى هذا المخبر تربط بشكل مباشر بينه وبين المديرية الولائية للصحة والسكان والوزارة الوصية، لضمان نقل النتائج بشكل آمن وسريع، حسب السيد خليل.

وبخصوص الوضعية الوبائية بولاية مستغانم أكد نفس المتحدث تراجع الحالات المؤكدة المصابة بهذا الفيروس وتراجع معدل شغل الأسرة على مستوى المصالح الاستشفائية الثلاث لكوفيد 19 من 200 مريض بداية شهر أغسطس الماضي إلى 40 مريضا حاليا.

وتم وفقا لذات المسؤول منذ شهر مارس الماضي القيام بأزيد من ألف تحقيق وبائي ميداني شمل محيط جميع الحالات “الايجابية” على مستوى الولاية إضافة إلى المتابعة الصحية المكثفة للحالات المشتبه فيها قبل بداية الحجر المنزلي وعند نهايته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: