مجتمع

رواد مواقع التواصل الإجتماعي يستنكرون إقصاء طالبتين من اجتياز امتحان البكالوريا بسبب التأخير

اثارت حادثة إقصاء طالبتين من اجتياز شهادة البكالوريا هذا الصباح استياء الكثيرين من رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين استنكروا هذا الإمتحان المصيري يجرى في ظروف استثنائية هذا العام .

وتناقل ررواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو لطالبتين من ولاية تمنراست تأخرتا قليلا عن موعد الدخول الى مركز الامتحان مما جعل حارس المركز يمنعهما من الولوج إلى الإمتحان ويخبرهما أنهما مقصيتان ولا يمكن لهما اجتياز باقي المواد.

خبر الاقصاء نزل كا الصاعقة على الأختين اللتان لم تجدا كيف تعبران عن حالهما سوى البكاء آمام والدهما الذي وقف حائرا كيف يواسيهما بما اصابهما سوى الرضا بما كتبه الله له لهما واجتياز الامتحان السنة المقبلة.

الطالبتان وحسب ما تم تداوله فإنهما تسكنان بعيدا عن مركز الامتحان وقد خرجتا في الوقت المحدد إلا أنهما لم تتمكنا من الالتحاق في الوقت، الامر الذي قد يشفع لهما للدخول للإمتحان الذي لم يتأخرا عليه إلا بضع دقائق فقط.

فايسبوكيون استاءوا من هذا التصرف وابدوا تعاطفا كبيرا معهما خاصة ان بكالوريا هذا العام تُعتبر استثنائية في ظل جائحة كورونا وتوقف الدراسة منذ ستة اشهر كاملة، ما جعل السلطات تتخذ اجراءات لعديدة لتهيئة الطلبة وكذا توفير الجو الملاءم لاجتياز هذا الامتحان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: