اقتصادعـــاجل

فلاحة: استخدام التقنيات الجيو- فضائية لتحديد الوعاء العقاري الموجه للزراعات الصحراوية

دعا وزير الفلاحة والتنمية الريفية عبد الحميد حمداني اليوم الاثنين بالجزائر العاصمة إلى التعجيل في تحديد الوعاء العقاري الذي سيستقبل المشاريع الاستثمارية الفلاحية والصناعية الكبرى في مناطق الجنوب و ذلك عن طريق استخدام التقنيات الجيو-فضائية  (الأقمار الاصطناعية و التصوير الفضائي) .

وأكد السيد حمداني في كلمة له بمناسبة افتتاح ورشة تقنية حول إحصاء و تثمين الموارد الفلاحية الصحراوية المتوفرة باستعمال التقنيات الجيو- فضائية، على ضرورة الاسراع في تحديد الوعاء العقاري الفلاحي بمناطق الجنوب و رصد قدراته (تربة و مياه) من أجل اطلاق الاستثمارات الفلاحية ما من شأنه أن يسهم في تحقيق تنمية اقتصادية مستدامة و تعزيز الأمن الغذائي للبلاد.

وبعد ان أوضح أن هذه الورشة تدخل في إطار تجسيد ورقة الطريق لقطاع الفلاحة و التنمية الريفية التي تمت المصادقة عليها مؤخرا من طرف مجلس الوزراء، أكد ان استخدام التقنيات الجيو-فضائية لمعاينة و تقييم القدرات الطبيعية من مياه و تربة بالمناطق الصحراوية سيساهم لا محالة في تحقيق التنمية المستدامة بالمناطق الجنوبية .

و أبرز أن الهدف الرئيسي المنتظر من هذا اللقاء التنسيقي و التشاوري بين مختلف الهيئات المعنية هو تحديد العقار الفلاحي الذي سيتكفل به الديوان الوطني لتنمية الزراعة الصحراوية المستحدث مؤخرا وإلى إعداد ورقة طريق من أجل استعمال الادوات الجيو-فضائية بما فيها الصور الفضائية و الخرائط و المعطيات التقنية المتعددة بغرض تحديد الاراضي الجديدة التي ستحتضن المشاريع الفلاحية و الصناعية الكبرى في الجنوب .

وقال أن قطاعه سيكون مرفوقا في هذا الاطار بكل من الوكالة الفضائية الجزائرية و المعهد الوطني للخرائط والكشف عن بعد (التابع لوزارة الدفاع الوطني) وكذا قطاعات وزارية أخرى على غرار وزارة الداخلية و الجماعات المحلية و التهيئة العمرانية و وزارة الموارد المائية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: