ولايات

الإطاحة بشبكة إجرامية حولت منزلا إلى مخبر لصناعة المؤثرات العقلية بوهران

أطاحت مصالح الشرطة لأمن الحضري 17 بأمن ولاية وهران أمس، اللثام عن شبكة إجرامية تتكون من 4 أشخاص قامت بإنشاء ورشة سرية لصناعة وتقليد المؤثرات العقلية من نوع “اكستازي” في وقت حجزت فيه مواد طبية مسجلة ممزوجة بمواد كيميائية مضرة و معدات تستعمل في التصنيع والتقليد.

استغلت عناصر الشرطة معلومات مؤكدة حول قيام مجموعة أشرار بتحويل أحد المساكن المستأجرة إلى ورشة سرية لتصنيع وتقليد المؤثرات العقلية من نوع “اكستازي” باستعمال مواد طبية مسجلة ومزجها بمواد كيميائية مضرة بصحة الإنسان مع ترويجها وسط الشباب لتباشر تحرياتها عن طريق رصد تحركاتهم ومراقبة نشاطهم الإجرامي إلى أن وضعت خطة أسفرت عن توقيف 4 مشتبه فيهم.

وبعد استفاء كافة الإجراءات القانونية تم تفتيش المسكن المستأجر حيث حجز المحققون 150 قرصا مهلوسا مغشوشا مهيأ للترويج ومواد طبية تستعمل في التصنيع على غرار قارورة سائل بنفسجي، معجون بنفسجي وعجينة بيضاء، وهذا فضلا عن 44 علبة لأدوية مختلفة، ومبلغ مالي قدره 6000 دينار، و تم تحرير إجراء قضائي ضد الموقوفين سيحالون بموجبه على العدالة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: