العالممنوعات

جُرّب على القرود.. لقاح جديد يحمل أخبارا سارة لمكافحة كوفيد-19

شهاب برس- الوكالات- أعطت تجربة جديدة أجريت على القرود، أملا جديدا في مكافحة فيروس كورونا الذي أصاب وقتل مئات الآلاف حول العالم.


وقالت شركة “مودرنا” للتكنولوجيا الحيوية، إنها بدأت المرحلة الثالثة المتقدمة من تجربة لقاحها على البشر في الولايات المتحدة، الاثنين الماضي، وهو أسرع تقدم على الإطلاق بشأن لقاح جديد في أمريكا.

وقام فريق في المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية، الذي ساعد في تطوير اللقاح، باختباره في القرود من فصيلة مكاك ريسوسي. وأصابوا القرود بالفيروس. بحسب “سي إن إن”.


وقال باحثو المعهد، إنه لم يكن لدى أي من القرود التي حصلت على جرعة أعلى من اللقاح عدوى الفيروس في أنوفها أيضًا. وقد يشير ذلك إلى أن اللقاح قد يمنع انتشار الفيروس، حتى لو أصيب الناس بالعدوى.

وأضافوا أن “لقاح كورونا الذي يقلل التكاثر الفيروسي في الرئتين سيحد من المرض لدى الفرد، في حين أن تقليل التساقط في مجرى الهواء العلوي قد يقلل من انتقال السارس – CoV-2 وبالتالي يقلل من انتشار المرض”.


ولاحظ الباحثون أنه ليس من الواضح على الإطلاق أن القردة تستجيب للفيروس بنفس الطريقة التي يستجيب بها الناس. لكنهم لاحظوا أن الوباء يبدو أنه يتكاثر في أنوف القرود بنفس الطريقة التي ينتشر بها في البشر.


وحتى الأربعاء، تجاوز عدد مصابي كورونا بالعالم 16 مليونا و959 ألفا، توفي منهم أكثر من 664 ألفا، وتعافى ما يزيد على 10 ملايين و508 آلاف، وفق موقع “ورلدوميتر”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: