أحدث الأخبارالحدثعـــاجلوطني

آيت حمودة يهاجم جمعية العلماء المسلمين ويصفها بالحركى (شاهد)

شهاب برس- هاجم النائب نور الدين آيت حمودة، بشدة جمعية العلماء المسلمين الجزائريين، واصفا إياهم بالحركى، حين تطرق إلى المشاركين في صياغة بيان أول نوفمبر و تفجير الثورة المجيدة.

وقال آيت حمودة خلال نزوله ضيفا على حصة تلفيزيونية بقناة “بربر تيفي” أن جمعية العلماء المسلمين فرنسية و لم تشارك في ثورة نوفمبر المجيدة، مشيرا إلى أنها ضمن تيار الحركى -حسب قوله-.

وتطرق أيضا النائب أيت حمودة إلى اللغة الرسمية التي كتب بها بيان أول نوفمبر، أين أكد المتحدث أن جمعية العلماء المسلمين الجزائريين لم يشارك و لا أي عضو فيها في صياغة البيان، مؤكدا أن أعضائها كانوا يعملون مع الإستعمار الفرنسي.

وأشار النائب أيت حمودة في حديثه إلى أن جمعية العلماء المسلمين الجزائريين دافعت عن المساجد ولم تدافع عن الجزائر والثورة.

https://m.facebook.com/story.php?story_fbid=919907775152179&id=548804912262469

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: