الحدثميدياوطني

بلحيمر: تطهير قطاع الإعلام تحد عظيم

شهاب برس- أكد وزير الاتصال، الناطق الرسمي للحكومة، عمار بلحيمر، اليوم الأربعاء، أنه يتابع “عن كثب وبقلق فائق” الضائقة المالية التي تعاني منها وسائل الإعلام، معتبرا أن هذه الأزمة “ليست وليدة اليوم وتفاقمت بفعل أزمة انتشار وباء کورونا”.

واعتبر بلحيمر في حديث لجريدة “الحوار” أن أزمة كورونا “قد تكون فرصة تساعد على التحول الممنهج من الصحافة المطبوعة إلى الصحافة الرقمية المبنية على النص والصورة والصوت وتعرض على شكل بوابات متعددة الخدمات”.

وأبرز في نفس السياق أن عملية التحول الرقمي للجرائد والمجلات “أصبحت ضرورة حيوية وعملية استعجالية”، كاشفا أن “أزيد من 70 بالمائة من عناوين الصحف المطبوعة قلصت من عدد صفحاتها أو توقفت تماما عن السحب”.

وتحدث الوزير عن الإشهار العمومي، نافيا وجود “احتكار” لهذا الإشهار الذي لا يمثل –كما قال– “أكثر من 60 بالمائة من السوق الإشهارية في الجزائر”.

وذكر أن “التحرير الفوضوي للإشهار العمومي لم يذهب إلى كل الصحف الوطنية، عمومية وخاصة، بل كان يصب في مجموعة قليلة من المستفيدين أطلق عليها في نهاية التسعينيات والى منتصف سنة 2000 ب+الكارتل الإعلامي+”.

وبخصوص إنشاء سلطة ضبط الصحافة المكتوبة، أوضح بلحيمر أن سبب تأخر تنصيب هذه السلطة يعود إلى “النظام السابق وما خلفه من تراكمات في قطاع الإعلام”، مؤكدا أن الوزارة “تقترح إنشاء مجلس وطني للصحافة بدل سلطة ضبط الصحافة المكتوبة”.

كما أجاب بلحيمر عن سؤال حول الانتشار الواسع للقنوات التلفزيونية الخاصة التي يفوق عددها ال50، مشددا على أن تقنين وضبط نشاط هذه القنوات أصبح “أمرا مستعجلا في ظل الخطر الذي تمثله محتويات البعض منها”.

ولفت إلى أن “الأولوية اليوم هي مرافقة هذه القنوات الخاصة وفرض التوطين القانوني لها بالموازاة مع تحقيق توطين تكنولوجي وتحويلها إلى القمر الصناعي الجزائري ألكومسات”.

وفي سياق آخر، أكد وزير الاتصال على “الأولوية القصوى” التي يشكلها التكوين والتمهين في برنامج عمل الوزارة، مشيرا إلى أن الصحافة الوطنية “بحاجة ماسة اليوم إلى إعادة هيكلة واسعة لمسايرة المبادئ والتوجهات المرتبطة ببناء الجديدة”.

كما تطرق الى بطاقة الصحفي المحترف، كاشفا أن هذا المشروع يوجد حاليا في “صيغته النهائية”، واعتبر أن الأمر يتعلق ب”مراجعة جذرية” للقانون العضوي 12-05 الصادر في 2012 و “إعادة النظر كليا” في القانون 14-04 الصادر في 2014.

وقال بلحيمر أن كل هذه الجهود “ستسمح بتنظيم أفضل للمهنة وتطهير القطاع وتحديد المفاهيم والمهام”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: