عـــاجلمجتمعولايات

عمال وموظفو مستشفى سيدي عيسى يطالبون بتدخل الوزير

دخل عمال و موظفي مستشفى كويسي بلعيش بسيدي عيسى بالمسيلة من أطباء وممرضين وكذا عمال الإدارة في إضراب مفتوح عن العمل احتجاجا على الوضيعية المزرية التي يتخبط بها المستشفى خاصة منذ تفشي جائحة كورونا.

وصرح”ح. و” أحد الأطقم الطبية بالمشفى للشهاب برس أن المستشفى يعاني من نقص فادح في الطاقم الطبي وشبه الطبي وكذا العتاد مع غياب تام للامن.

وأوضح ذات المتحدث ان قسم الاستعجالات يحتوي على على طبيبين اثنين وثلاث ممرضين فقط في المناوبة الصباحية، مؤكدا ان هذا راجع إلى سياسه الكوطة التي تنتهجها مديريه الصحة في المسيلة .

إضافة إلى هذا فإن مستشفى سيدي عيسى لا يحتوي على عتاد جديد وحتى القديم لا يصلح لراحة المريض،وجميع المصالح تفتقر للعتاد من الاستعجالات الى جميع المصالح حيث، أن أبسط وسائل الوقاية من الفيروس غير متوفرة، بل حتى الكممات يتم توفيرها من إحدى الجمعيات الخيرية الناشطة على مستوى المنطقة ،وكذا غياب الأمن داخل المستشفى حيث تعرض الممرضون والأطباء لكثير من المرات إلى إعتداءات خطيرة.

ورفع المحتجون جملة من المطالب للمسؤلين على قطاع الصحة تمثلت في

1 توفير الامن 24/24
2..توفير اعوان النظافة .
3.. توفير الامكانيات البشرية حيث يجب تدعيم المصالح مثل طب النساء وطب الرجال وتعزيز بعض المصالح بالممرضين سواء عن طريق تخصيص متربصين او ممرضين.
4.. توفير الامكانيات الماديه ..سيارة اسعاف ..ادوات الوقايه وبكميات تسمع للاطقم للعمل بأريحية.
5..تكوين لجنة تتكون من رؤساء النقابات و ممثل طبي وممثل ممرض وممثل اداري و فتح خط تواصل مباشر بين اللجنة والوالي مباشرة بتقرير يتضمن النقائص الدائمة.
6..توفير مركز إقامة الحجر للأطقم العاملة في مصلحة الكوفيد 19 في المستوى و توفير وسائل الراحة اللازمة.
7.. خط الدفاع الاول وهو الاستعجالات توفير الامكانيات اللازمة والنظر في عدم قبول المؤسسات الصحية الجواريه للمرضى واعادتهم الى الاستعجالات وهذا ما اثر سلبا على السير الحسن ووضع عراقيل للمرضى.
8. تعيين مدير متخرج من المدرسة العليا للادارة وليس تكليف ايا كان فهذا ما ساعد على تعفن الوضع في السابق وما سوف يزيد في تعفن الوضع لاحقا ومن المستحسن تعيين الرجل المناسب في المكان المناسب اي كل مصلحه في الادارة بالرجل المخول لذلك وليس المحابات والاوامر الارتجالية المتخذة من طرف مدير الصحة وهذا ما زاد من تعفن الوضع ..
9.. تذليل العواقب والعراقيل الاي تصنعها مديرية الصحه بخيث يتم تحويل المعدات الى دوائر وبلديات لا تحتاج لها وترك مستشفى سيدي عيسى يتخبط في المشاكل ..
10..في حالة عدم قبول المطالب …سوف يتم تقديم استقالة جماعية.
كما طالب المضربون بتدخل الوزير ورحيل مدير الصحة صاحب الوعود الكاذبة
تكوين لجنة تحقيق في الاموال المهدورة والتي لم يستفد منها العامل والمريض …
تقديم طلب للوزاره بوضع مدينة سيدي عيسى من الدوائر المتضرره وتوفير الامكانيات اللازمه مع إدخالها في الحجر الجزئي واحدة ظهرا الى سابعة صباحا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: