أحدث الأخبارسياسةعـــاجلوطني

فاروق قسنطيني يكشف حيثيات قضية الجنرال توفيق…

كشف المتحدث باسم هيئة دفاع الفريق محمد مدين المدعو التوفيق في حوار مع شهاب برس تم بثه ليلة البارحة على صفحة الموقع عدة معلومات ، تتعلق بحيثيات القضية و مجريات المحاكمة.

و في معلومات سردها عن وقائع القضية ، قال الاستاذ فاروق قسنطيني، أن الاجتماع الذي دار في أحد الفلات التابعة لرئاسة الجمهورية، كان تشاوريا لايجاد مخرج للأزمة التي تعيشها الجزائر ، بعد خروج الملايين من الشعب ، و البحث عن شخصية تترشح لرئاسيات 18 أفريل 2019 الملغاة، و لم يكن هناك نية الإنقلاب على سلطة الجيش ، متسائلا كيف يتم الانقلاب على الشرعية، بالمساس بسلطة قائد فصيلة مسلحة.

من جهة ثانية أكد ذات المتحدث ،أن الاجتماع لم يضم أي جهة خارجية، و ما أشيع مجرد اشاعات إعلامية ملفقة ، لم تظهر حيثياتها في مجريات التحقيق و ملفات القضية ، و عن علاقة وزير الدفاع الأسبق خالد نزار بالاجتماع ، نفى قسنطيني حضوره ، مؤكدا أن اجتماع التوفيق و نزار كان في تاريخ سابق ،و مكان آخر، لا علاقة له بالموضوع محل المتابعة من القضاء العسكري ، و لم يستبعد قسنطيني أن تكون زيارة الرئيس الأسبق ليامين زروال الى قصر المرادية ، و استقبالة من رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون ، لها علاقة بقضية الحال لوضع رئيس الجمهورية في صورة الوقائع التي حدثت خلال الاجتماع، مع الاشارة أن المتحدث نفى قطعيا علمه بما دار خلال لقاء المرادية بين زروال و تبون.

و عبر فاروق قسنطيني عن تفاؤله، بقبول المحكمة العليا استئناف هيئة الدفاع ، و اعادة المحاكمة لدى جهة قضائية مدنية ، نظرا للنقطة التي آثارتها هيئة الدفاع، المتعلقة بمكان الإجتماع، الذي جرى في أحد المقرات المدنية و ليست عسكرية ،و هو أحد الفيلات التابعة لرئاسة الجمهورية ، معبرا عن قناعة الفريق محمد مدين بثبوت براءته في نهاية المطاف ، من التهم المنسوبة له.

الوسوم

مقالات ذات صلة

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: