أحدث الأخبارالحدثسياسةعـــاجل

مقري: الرجوع إلى العهد البوتفليقي سيتوجب العودة إلى الحراك (شاهد)

شهاب برس- قال رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، أن مسألة عودة الحراك الشعبي بعد أزمة كورونا مرتبط بالنتائج والتعهدات التي سيحققها النظام الحالي.

وقال مقري في فيديو نشر على الصفحة الرسمية لحركة “حمس” على موقع “فايسبوك” أنه إذا كان فيه مخالفة التعهدات وفيه محاولة الاحتيال عن الحريات والديمقراطية و فيه محاولة إرجاع الوضع إلى ما كان عليه في عهد الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة يجب أن يكون فيه حراك اخر.

وفي السياق، قال رئيس حركة حمس أنه لا وجود لدستور توافقي حقيقة في الوقت الراهن ، مشيرا إلى أن الدستور الحالي لايوجد من يشكر فيه الا حزبي الافلان والارندي حسب قوله.

وتحدث مقري عن ارجاع حزبي الافلان والارندي إلى الواجهة مؤكدا أن هذين الحزبين ثار ضدهما الشعب أيام الحراك وغير مقبولين في الساحة السياسية في الجزائر.

واكد مقري أنه إذا كان فيه إرادة للرجوع إلى العهد البوتفليقي يجب أن يرجع الحراك من جديد، مشيرا في هذا السياق، إنه إذا ذهبنا إلى التوافق ومايحقق الديمقراطية ومايعطي امل بتحريك الاقتصاد والتنمية وتحقيق العدالة لايجب العودة إلى الحراك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: