وطني

غياب طبيبة يتسبب في وفاة طفل بالمسيلة…

اهتزت بلدية أولاد عدي لقبالة ، ” لعوايز ” بولاية المسيلة 30 كم شرق مركز الولاية على وقع خبر وفاة طفل لا يتجاوز عمره 06 سنوات على إثر لدغة عقرب مساء أمس الجمعة .

ويشار أن الطفل لفظ أنفاسه الأخيرة صباح اليوم بمصلحة الإنعاش ، بمستشفى الزهراوي بمركز الولاية وحسب مصادر من داخل المركز العلاجي بالبلدية المذكورة سابقا فغياب طبيبة بسبب غياب النقل حال دون تقديم الإسعافات الأولية للطفل الضحية مما استوجب نقله نحو مصحة أولاد درّاج .

ويذكر أن البلدية والمصالح الصحية هي المخولة بتوفير النقل وجميع الظروف الملائمة للطبيبة المداومة ،وللتذكير عيادة بلدية أولاد عدي لقبالة لا تتوفر على مصلحة ولادة مما يستوجب التنقل نحو البلديات المجاورة، رغم أنها من بين أكبر بلديات الولاية بـ أكثر من 50 ألف نسمة في حين أنها لم تتوفر

وأثارت وفاة الطفل إستهجان السكّان وطالبوا المصالح الولائية ، وعلى رأسها والي الولاية ووزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات بالتدخل .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: