الحدثوطني

أول رد للشيخ شمس الدين بوروبي على لجنة الفتوى ..

شهاب برس- في أول رد له بعد توقيف حصته ، صرح الشيخ شمس الدين حول هذا التوقيف فقال :

بعد الحمد لله و الصلاة والسلام على رسول الله ، أولا سُئلت عن زكاة الفطر ، متى تُخرج ، فأجبت بما يُجيب عليه أي عالم مالكي ، أي إمام في الجزائر ، أي شخص درس الفقه ، و أي مواطن يعرف أن زكاة الفطر تُخرج في نهاية شهر رمضان ،لأنها مرتبطة بالافطار ولذلك سميت زكاة الفطر .

وأضاف الشيخ شمس الدين بأن قال أننا لا نخرجها في بداية شهر رمضان لأننا إذا أخرجناها في بداية رمضان لا تصبح زكاة الفطر وتصبح صدقة من الصدقات وهذه هي الفتوى التي أفتيت بها وهي فتوى مالكية صحيحة، وأنا مستأمن على أن نفتي للناس على المذهب المالكي ونحن مالكية في بلد مالكي صدعو رؤوسنا بالمرجعية الوطنية والتزمت بالمرجعية الوطنية وعندما التزمت بها أتفاجأ بشكوى من وزارة الشؤون الدينية إلى سلطة الضبط السمعي البصري وجعلو منها قضية ليوقفو حصة والحمد لله لم يضبطوا عليها أي مخالفة علمية فمنذ 10 سنوات و الشعب يستفيد منها ، لماذا لست أدري !؟

وقال الشيخ شمس الدين بوروبي بأنه يجب أن توافق الفتوى التي أقامتها لجنة الفتوى التابعة للوزارة فسبحان الله لماذا يجب علي أن أوافق لجنة الفتوى ، يجب أن أوافق كتاب الله وسنة رسول الله و أوافق عليه الأئمة وعلماؤنا المالكية أصحاب المرجعية الوطنية أما لجنة الفتوى فاجتهدت أعانها الله يتحملون مسؤوليته يوم القيامة أمام الله فلماذا يحملونني أنا مسؤولية اجتهادهم ولماذا يحتم علي أن أبلغ الشعب الجزائري الذي يستمع إلي ويثق في لجنة الفتوى ، فأنا عندما أجتهد في قضية أقوم بتليغه و أتحمل مسؤوليته أمام الله .

و تابع الشيخ شمس الدين ، بما أنكم لجنة فتوى اختارتكم الوزارة تحملو مسؤوليتكم أمام الله وبلغو فتواكم للشعب الجزائري لكن لا تمنعوا من يفتي وفق المذهب المالكي ، لقد ضيقوا واسعا واعتبر هذا ظلما وقع عليّ و احتسب ذلك عند الله ، وأنا ربيت الشعب أن يقول حسبنا الله ونعم الوكيل وأنا أقولها حسبي الله ونعم الوكيل والذي أريد قوله للتاريخ أني أحمد الله أني لم أخن الشعب الجزائري ولم أخن الشعب الجزائري ولم أخن الناس التي تسألني ولم أخدعهم أو أكذب عليهم وكم عرضو علي أشياء وارادو استغلالي لكي أمشي في طريقه ولم أفعل و الحمد لله لأن الفتوى أمانة إما أن تحملها بصدق أو تنسحب لأنك تمشي على السراط ، الحمد لله خرجت برأس مرفوع ولم أخدع الشعب الذي استأمنني و الحمد لله .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: