مجتمعوطني

بن خلاف يراسل جراد بخصوص قرار تخفيض معدل قبول طلبة الجنوب في كليات الطب

شهاب برس- طالب النائب عن جبهة العدالة والتنمية، لخضر بن خلاف، في رسالة وجهها إلى الوزير الأول عبد العزيز جراد، بالتدخل لتوقيف قرار يخص تخفيض معدل شهادة البكالوريا إلى علامة 14/20 لطلبة الجنوب الذين يرغبون في الالتحاق بكليات الطب.

وجاء في نص الرسالة التي تحوز “شهاب برس” نسخة منها :”بعد تصريح رئيس الجمهورية خلال زيارته لمستشفى بني مسوس في شهر أفريل الماضي القاضي بامكانية منح تحفيزات لطلبة البكالوريا القاطنين بالجنوب من أجل الالتحاق بكليات الطب في الجامعة، جاء تصريح وزير الصحة بتاريخ 14 أفريل 2020 للإذاعة الوطنية ليؤكد مرة أخرى إمكانية تخفيض معدل الباكالوريا إلى علامة 14 بالنسبة لطلبة الجنوب من أجل إلزامهم بعد التخرج العمل مدة 05 سنوات في ولاياتهم.

واضاف : “ان هذا القرار التاريخي الذي حظي به طلبة الجنوب بالسماح لهم دخول كليات الطب بمعدل14/20هو حضوة في ظاهرها فيه المنفعة و منطلقها فيه الرحمة ولكن أثارها تفريخ الرداءة و مآلآتها تكريس الفشل”.

وتابع :” إن هذا القرار لم يكن-يوما ما- مطلبا رسميا ولا شعبيا، ذلك لأن “الطب” باعتباره ميدان يتعامل فيه مع النفس البشرية وهي إحدى الأصول الخمس التي تبنى عليها مقاصد الشرع في ديننا فهو لا يدع مجالا للشك أنه مسألة أمن قومي ، يتساوى فيه المواطنون في الحقوق و الواجبات و يتمايزون على أساس الكفاءة و الجدارة و التفوق لا غير…..”.

وأشار بن خلاف في رسالته، أن دستور البلاد فصل في كل هذه المعاني خاصة في مادته32 حيث أكد بأن كل المواطنين سواسية أمام القانون، لا يمكن أن يتذرع بأي تمييز يعود سببه إلى المولد أو العرق أو الجنس أو الرأي أو أي شرط أو ظرف آخر ،شخصي أو إجتماعي.

كما أكد كذلك هذه المعاني نفسها في المادة 34 التي نصت على : تستهدف المؤسسات ضمان مساواة كل المواطنين والمواطنات في الحقوق و الواجبات بإزالة العقبات التي تعوق تفتح شخصية الإنسان وتحول دون مشاركة الجميع الفعلية في الحياة السياسية والإقتصادية والإجتماعية والثقافية.

السيد الوزير الاول،

مما لا شك فيه أنك لن ترضى وانت ونحن معك بأن يتخرج في الجنوب جيش من أشباه الاطباء فاشل في رسالته، ضرره أكبر من نفعه، معرة بين نظرائه من باقي جهات الوطن ، يتهم بإنتهاك قاعدة التساوي في استيفاء شروط الدخول لكلية الطب، بقفزه على المعيار البيداغوجي، فتهتز صورته و يجرح في كفاءته و يشكك في شهادته فيطلق عليها إحتقارا و إزدراء (شهادة الجنوب للطب) .

وللعلم فقط نوافيكم بمعدل التسجيل في كليات الطب لسنة 2019.

  • بكالوريا علوم تجريبيةمعدل15,90
  • بكالوريا رياضيات معدل 16,36.
  • بكالوريا تقني رياضي معدل16,69.

وتسائل بن خلاف : كيف يمكن تخفيض المعدل الى 14 دون مبررات علمية وبيداغوجية مقنعة لتحقيق أهداف يمكن أن تتحقق بطرق أخرى انت اعلم بها وانت ابن الجامعة الجزائرية.

السيد الوزير الأول ،
إن هذا القرار لم يكن يوما مطلبا رسميا ولا شعبيا، لذا فنحن نريد
أن نضع أيديكم موضع الجرح و نصوب رؤاكم موضع الداء و نحيط بالتالي سيادتكم علما أننا لا نفتقر إلى الأطباء (من حيث الكم) فهم كثر والحمدالله، و لكن نحن نعاني ضعفا ظاهرا و نقصا بينا في التكوين، مرجعه يرجع بالاساس لعاملين أساسيين بشري و مادي:

  • فأما الأول : فيتمثل في نقص فادح في جانب المؤطرين ككفاءة علمية مكونة نظريا و تطبيقيا.
  • و أما الثاني: فيتمثل في انعدام المرافق البيداغوجية للتكوين النظري كبنية أساسية لكليات الطب ، وهذا راجع الى غياب المستشفيات الجامعية وهي ركيزة التكوين الطبي وجودا و عدما. إن هذا القرار المتسرع سيؤدي لا قدر الله مفعولا عكسيا تماما، و تظهر تداعياته الوخيمة علاوة على ما ذكرناه آنفا في:
    1-سيصب في مصلحة طلبة الشمال أكثر من الجنوب ،و لنا في هذا المقام شواهد كثيرة نذكر منها ملف التشغيل في سوناطراك وهو خير دليل.
    2-ستشهد كليات الطب في الجنوب ارتفاعا مهولا و فائضا كبيرا في عدد الطلبة،مقارنة بالمقاعد البيداغوجية المتوفرة، مما ينتج عنه خللا فادحا في طاقتها الاستيعابية.
    3- ستشهد ثانويات الجنوب موجات تدفق تلاميذ الشمال للظفر ببكالوريا الجنوب، مما يزيد من تفاقم و إستفحال ظاهرة الإكتظاظ الموجودة أصلا في الثانويات، و يؤدي ذلك لامحالة إلى التأثير السلبي على التحصيل العلمي للتلميذ في الثانوية أو لطالب الطب في الجامعة.

واختتم بن خلاف رسالته : بناء على ما سبق ذكره، نلتمس منكم السيد الوزير الأول التدخل لتوقيف هذا القرار المضر بمنظومتنا الصحية الهشة أصلا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: