أحدث الأخبارالحدثعـــاجلميديا

وضع ثلاث صحفيين تحت الرقابة القضائية بسبب تقرير صحفي

شهاب برس- تم اليوم الخميس، تقديم المدير العام ومسؤول النشر و رئيس تحرير جريدة الصوت الاخر وصحفية أمام النيابة العامة لدى محكمة سيدي امحمد بالجزائر العاصمة.

وقد وجهت للصحفيين الثلاثة : المدير العام ومسؤول النشر (م.ع)، و (ر.م) رئيس التحرير والصحفية (م.ش)، تهمة المساس بالوحدة الوطنية، وتوزيع منشورات من شأنها المساس بالوحدة الوطنية، وهي نفس التهم التي وجهت للناشط السياسي سمير بن العربي، و الإعلامي فضيل بومالة، والتمست لهم النيابة الايداع الحبس المؤقت، على خلفية هذه التهم

و في اتصال مع الاستاذ المحامي عبد الرحمن صالح أكد لنا أن قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي امحمد قد قرر وضع المتهمون الثلاثة تحت الرقابة القضائية بسبب مانسب إليهم من تُهم

يذكر أن الصحفيين الثلاثة تم توقيفهم أمس الأربعاء أين تم استجوابهم بمقر الدرك الوطني لباب جديد بسبب موضوع صدر في عدد اليوم من الجريدة يتحدث عن أخطاء في التشخيص لدى معهد باستور ،بعد وفاة مواطن من مدينه بريكه قيل أن نتائج التحليل في مايخص فيروس كورونا جاءت سلبية ،رغم انه توفي بسببه،

وكان موقع شهاب برس قد أشار الي نفس القضية في مقال له يوم الثلاثاء الماضي ،كما أصدر النائب بالمجلس الشعبي الوطني حكيم برى بيانا تحدث فيه على نفس القضية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: