رياضة

تأجيل برالمبياد-2020: الرياضيون الجزائريون بين خيبة أمل و ارتياح

شهاب برس- بين مؤيد ومستاء, اختلف الرياضيون الجزائريون المتأهلون إلى الألعاب البرالمبية-2020 حول قرار تأجيلها إلى سنة 2021 بعدما كانت مقررة بين 25 أغسطس و 6 سبتمبر, بسبب تفشي جائحة فيروس كورونا .

في هذا الصدد، أبدى البطل عبد اللطيف بقة في تصريح لوكالة الانباء الجزائرية “امتعاضه” من هذا القرار “الذي لن يخدم المتأهلين من الجانب الرياضي. من الواضح أن أصحاب القرار رجحوا أولوية صحة الجميع وسلامة الرياضيين, لكن كرياضي نخبة, التأجيل أمر محبط”.

و أضاف نائب بطل العالم عام 2019 : “من الصعب تقبل فكرة إضافة سنة كاملة من العمل القاسي. تمنيت مثلا لو تم تأخير الموعد لشهر نوفمبر أو ديسمبر, لأنه يجب أيضا المحافظة على الحافز المعنوي والتركيز العالي لسنة إضافية”.

بالمقابل, رحبت مواطنته نسيمة صايفي, البطلة البرالمبية في رمي القرص, بالتأجيل قائلة : “القرار جاء في الوقت المناسب لأن معنوياتي في الحضيض بسبب كورونا فيروس الذي أجبرني على تطبيق العزل المنزلي و التخلي عن التحضيرات, وبالتالي أنا غير جاهزة لخوض المنافسة”.

بدوره, عبر الرياضي محمد برحال عن “ارتياحه بهذا التأجيل, واصفا القرار بالمطمئن بالنظر إلى أهمية سلامة الإنسان”.

وأفاد برحال : “يجب أن تتحسن الوضعية الصحية لإجراء دورة طوكيو في موعد قريب, حتى تكون عرسا دوليا للاحتفاء بالتغلب على جائحة كورونا”.

وأضاف عداء فريق المجمع البترولي : “التأجيل سيمنح وقتا كافيا للرياضيين من أجل التحضير الجيد عبر المشاركة في عدد أكبر من التجمعات الدولية”.

من جانبه, يساند بطل الحمل بالقوة, حسين بتير و مدربه محمد بن عطة قرار التأجيل : “صراحة, قرار التأجيل يخدمنا خاصة وأننا متوقفون عن التحضير منذ ثمانية أشهر بسبب نقص الموارد المالية لدى الاتحادية, ناهيك على أنه يساهم في المحافظة على أرواح البشر”.

بالمقابل, أعرب كل من الرياضي والتقني عن “أملهما في تنظيم دورة طوكيو خلال الأشهر الأولى من سنة 2021 كأقصى تقدير للسماح للرياضيين بالمحافظة على جاهزيتهم”.

والأكيد أنه سيتم تعديل برامج التدريب سواء لذوي الاحتياجات الخاصة أو الأصحاء جراء هذا التأجيل, من أجل بلوغ مرحلة ذروة الأداء في الوقت المناسب الذي يصادف برمجة دورتي طوكيو البرالمبية و الأولمبية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: