أحدث الأخبارالحدثسياسةعـــاجلمجتمعوطني

الحراك في جمعته الـ 52 : إصرار على التغيير..

شهاب برس- تتواصل المظاهرات الشعبية السلمية في عديد الولايات والمدن الجزائرية، في الجمعة 52 للحراك، لإعلان التمسك بمطالب الانتفاضة الشعبية التي انطلقت يوم 22 فبراير من السنة الماضية، والمتمثلة في ضرورة إحداث تغيير جذري للنظام السياسي في البلاد.

وخرج الجزائريون في عدة مدن مثل العاصمة، وهران، قسنطينة، تيزي وزو، بجاية، مستغانم، سطيف، عنابة، باتنة، المسيلة.. إلى الشوارع والساحات كما جرت العادة بعد صلاة الجمعة، لإعلان تواصل الحراك الشعبي الذي يقترب من إتمام عامه الأول.

ورفع المتظاهرون شعارات تطالب بتغيير جذري للنظام مثل “سلموا السلطة للشعب”، وإطلاق سراح جميع معتقلي الرأي، بالإضافة إلى المطالبة بتعزيز الديمقراطية و تجسيد دولة الحق و القانون.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: