اقتصاد

الفيدرالية الجزائرية للصناعات الغذائية تدق ناقوس الخطر

دقت الفيدرالية الجزائرية للصناعات الغذائية ناقوس الخطر بشأن الوضعية الحالية التي يمر بها معظم المصنعين المحليين.

دعا رئيس الفيدرالية الجزائرية للصناعات الغذائية، عبد الوهاب زياني، اليوم الأربعاء للإذاعة الجزائرية، “أن ضرورة التدخل السريع في مساعدة المؤسسات التي تواجه صعوبات مالية حادة”.

واعتبر زياني أن معظم “المؤسسات الوطنية الناشطة في مجال الصناعات الغذائية تمر في الوقت الراهن بما يسمى بالسنة البيضاء”.

وقال زياني “سنة 2019 جعلت المؤسسات الصناعية تفقد ما يعادل خمس سنوات من الأرباح”.

وأشار في السياق ذاته “على الدولة ان تتخذ التدابير اللازمة في ايقاذ ما يمكن ايقاذه من هذه المؤسسات الصناعية، إستثماراتها الضخمة، والتي لم تستطع اليوم تسديد قروضها”.

كما دعا زياني إلى ضرورة سن الإجراءات اللازمة من أجل “إستعادة ابين رؤساء المؤسسات والحكام، وذلك من أجل الرقي بالإقتصاد الوطني”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: