وطني

اعتقال 15 متظاهر في حراك الجمعة 48…

أعلنت اللجنة الوطنية للإفراج عن المعتقلين، عن تواجد ما لا يقل عن 15 متظاهرًا في مراكز الشرطة بالجزائر العاصمة، ممن جرى اعتقالهم في حراك الجمعة الـ48 الداعي للتغيير الجذري للنظام، والمتواصل منذ 22 فبراير الماضي.

ونشرت اللجنة أسماء المعتقلين، مشيرة إلى أنه سيتم تقديمهم غدا الأحد، أمام وكيل الجمهورية لمحكمة سيدي أمحمد بالعاصمة.

وتثير قضية استمرار مسلسل الاعتقالات الكثير من التساؤلات في أوساط الشارع الجزائري، خصوصا مع إعلان الرئيس عبد المجيد تبون في أول خطاب له عقب انتخابه بأنه سيمد يده للحراك ومستعد لفتح حوار وطني شامل لاستعادة ثقة الجزائريين في السلطة الحاكمة.

والأغرب من ذلك، أن كل الشخصيات التي التقت بتبون بقصر الرئاسة في غضون الأسبوع الماضي، رفعت مطالب إطلاق كل معتقلي الحراك والنشطاء السياسيين مع رفع الحصار والتضيق المفروض على المسيرات الشعبية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: