أحدث الأخبارالحدث

رجل الأعمال معزوز يرد على الاتهامات والقاضي يطلب افادة أويحي

يرد في هذه الأثناء رجل الّأعمال، أحمد معزوز على التهم الموجهة إليه من طرف قاضي محكمة سيدي امحمد، بخصوص التمويل الخفي، صفقات مخالفة، تبييض الاموال.

القاضي: كيف استفدت من مقررات تركيب السيارات؟

معزوز: من 1991 و أنا استورد قطع الغيار، و 2004 اودعت ملف لتركيب الجرارات، وفي 2016  قاموا بوضع دفتر الشروط على المقاس 5+5، وهي القائمة التي استحدثها بوتفليقة، واستفدت من الاعتماد في 2018.

القاضي : حصلت على الاعتماد لأنك مولت الحملة

معزوز: تم إقصائي في 2016، وقمت بالطعن، وبعدها تم منحي الاعتماد، كنت الوحيد الذي يركب الحافلات.

القاضي: كم نوع من الشاحنات منحوك لتركيبها؟

معزوز: منحوني الشاكمان والهيقر.

القاضي: متى تم تبليغك بقبول ملف؟

معزوز: في فيفري 2018، وكنت أدفع الحقوق الضريبية، حتى تم قبولي من cni.

وكيل الجمهورية: استفدت من مراسلة اويحيى الصادرة في 4 فيفري 2018 من اعفاء استثنائي للترخيص بمباشرة النشاط، وقبل امضائك على دفتر الشروط.

معزوز: لا لم اباشر النشاط قبل الحصول على موافقة cni.

وكيل الجمهورية: ألا تعتبر هذا تفضيل لك؟

معزوز: لم استفد من أي تفضيل، وأقصوني خلال المرحلة الاولى  وبعدها وافقوا لي على الملف.

وكيل الجمهورية: انت اودعت اموال في الحملة بعد حصولك  على الاعتماد

معزوز: لا انا استفدت من تمديد فقط على شرط الشريك الاجنبي، وكنت سأباشر إجراءات ادخال الشريك الاجنبي.

وكيل الجمهورية: يعني حصلت على المقرر  بدون شريك اجنبي

معزوز: انا حصلت على المقرر بدون شريك اجنبي، وعند ادخال  الشريك الاجنبي كنت سأحصل على الاعتماد النهائي.

وكيل الجمهورية: انت تحصلت على تفضيل من خلال تمديد سريان مرسوم

معزوز: تم اقصائي، وتركوا لي نوع واحد من الشاحنات ونوع واحد من الحافلات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: