أحدث الأخبارالحدث

محاكمة تاريخية لرموز الفساد

تشهد محكمة سيدي أمحمد اليوم الاثنين 2 ديسمبر اول محاكمة للرموز نظام بوتفليقة،هذا الاخير الذي تم تطبيق المادة 102عليه في أفريل 2019.
فبعد تحقيقات قيل عنها أنها كانت كبيرة ومعمقة في ملفات فساد ،و تبديد المال العام ،تمت برمجة المحاكمة اليوم،
ويقبع المتهمون سجن الحراش منذ مدة وجاء فتح ملفات المتهمين كنتيجة للحراك الشعبي الذي اطاح بنظام بوتفليقة.
يحاكم اليوم كل من الوزير الأول السابق احمد أويحي ،والوزير الأول الأسبق عبد المالك سلال وزراء الصناعة سابقا محجوب بدة يوسف يوسفي، و عدة رجال الأعمال على غرار محمد بايري، احمد معزوز حسان العرباوي.
وقال وزير العدل منذ أيام ان الرأي العام سيطلع أثناء المحاكمة على ملفات ثقيلة و مفزعة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: