مجتمعوطني

البروفسور كمال بوزيد يطلب إلغاء الاتفاقيات مع المستشفيات الأجنبية


طالب البروفسور كمال بوزيد اليوم الخميسرئيس مصلحة الأورام السرطانية بمركز CPMC و رئيس الجمعية الجزائرية لطب السرطان بإلغاء اللجنة الوطنية لتحويل المرضى إلى الخارج للعلاج و إلغاء الاتفاقيات بين الجزائر و المستشفيات الأجنبية لانها تعمل حسبه بطرق غير شفافة و تستنزف أموالا ضخمة بالعملة الصعبة يمكن إستغلالها لتطوير الطب في الجزائر.
كما اورد في قضية مريضة تتلقى العلاج المناعي تتعالح بالخارج” 33 حصة بتكلفة 900 ألف أورو من صندوق الضمان الاجتماعي” و حسبه يمكن بهذه القيمة علاج 10 مرضى جزائريين.
كما طالب بإتاحة بعض المعدات الطبية لمعالجة مرض السرطان في بلادنا
وانتقد كمال بوزيد الخدمة المدنية للأطباء المختصين التي لم تؤت حسبه ثمارها في التكفل بمرضى الجنوب والهضاب العليا نظرا لعدم توفير الوسائل الطبية الضرورية في الكثير من المصالح الطبية و عدم توفير السكن في بعض الجهات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: