اقتصاد

برلماني :”يجب على الحكومة أن تسرع في فتح مكاتب صرف معتمدة في الجزائر قبل الإنتخابات الرئاسية “

أكد عضو لجنة المالية والميزانية بالمجلس الشعبي الوطني، هواري تيغرسي، على ضرورة الاستعجال في فتح مكاتب صرف معتمدة في الجزائر قبل الإنتخابات الرئاسية القادمة، والتي من شأنها أن تقنن عملية بيع وشراء العملة الصعبة.

و أوضح تيغرسي، أن الفترة الحالية هي الوقت المناسب لهذه الخطوة، خاصة وأن العملة الوطنية في تدهور مستمر ولم يعد بإمكانها منافسة العملات الاجنبية، مشيرا إلى الوضع الإقتصادي الذي دخل في حالة من الركود، في الوقت الذي لمح إليه وزير المالية محمد لوكال، عن نية الحكومة للمضي في هذه الخطوة من خلال فتح مكاتب صرف في الوقت الراهن.

من جهة أخرى، أبدى المتحدث أن الحكومة أبانت تخوفها من الإقدام على مثل هذه الخطوة، إلا أنها تبقى خيارا ليس له بديل خاصة مع مع الوضع الراهن الذي تعيشه البلاد.

و في سياق متصل، أكد تيغرسي على أن القوانين المعمول بها حالية تبقى مجحفة وتخدم مصالح دون أخرى وأن الشعب يبقى دائما في الكفة السفلى من الميزان ،في وقت يبدي الجميع فيه نظرة مستقبلية تتغير فيها الأوضاع إلى الأحسن، مؤكدا على ضرورة وقف مااسماه” بالبيزنيس “ودعم الأسواق الموازية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: