الحدثسياسة

سلطة الضبط تصدر بيانا بخصوص إعلان السفارة الفرنسية تعليق منح التأشيرات

حذرت سلطة الضبط للبريد والاتصالات الإلكترونية المتعامل VFS Global المختص في تقديم خدمات منح التأشيرة الفرنسية بالجزائر من أي استعمال لشبكة إفتراضية خاصة VPN خارج الأطر التنظيمية، موضحتا أن ذلك يعتبر خرقا للقوانين والتنظيمات المعمول بها في الجزائر، وعليه فإن مستعملها يكون مطالبا إلزاميا بالتصريح بها ومطابقتها للتدابير المعمول بها.

كما أوضح البيان أن أن سلطة الضبط، وبحكم القوانين والتنظيمات التي تحكم الاتصالات الإلكترونية بالجزائر، تبقى في خدمة كافة المتعاملين لدراسة ملفاتهم فور استلامها وفق ما تقتضيه النصوص التشريعية والتنظيمية سارية المفعول.

وكانت القنصلية الفرنسية العامة بالجزائر قد أصدرت بيانا أكدت من خلاله أن مركز VFS لمعالجة طلبات الحصول على تأشيرة الدخول الى الأراضي الفرنسية ودول فضاء شنغن قد توقف عن العمل وذلك بسبب قطع خدمات الإنترنت عنه وعن القنصلية الفرنسية العامة بالجزائر.

وقالت القنصلية في ذات البيان أنها تعاني من إنقطاع الإنترنت منذ الغلق الذي وصفته بالمفاجىء لشركة SLC التابعة للطفي نزار نجل اللوء المتقاعد خالد نزار المتواجدين بالخارج والصادر بحقهم أحكام قضائية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: