اقتصاد

الجزائر تسير نحو كارثة اقتصادية

بحسب موقع (نورث أفريكا بوست)، تسير الجزائر نحو كارثة اقتصادية مع اقتراب حجم استهلاك الطاقة المحلي من مستويات إنتاج الغاز والنفط.

ومنذ عام 2007 ، ارتفع استهلاك الجزائر من النفط والغاز الطبيعي بأكثر من 50 في المائة، بينما انخفض إنتاجها من النفط بنسبة 25 في المائة.

ويمثل النفط والغاز 95 ٪ من صادرات الجزائر و 75 ٪ من عائدات الدولة ، وهو وضع ينذر بتعرض البلاد لمخاطر بسبب تقلبات أسواق الطاقة.

وما يبعث على القلق، ان حجم الصادرات الجزائرية من النفط والغاز آخذ في التناقص منذ عام 2008.

ويمثل استنزاف موارد النفط والغاز في الجزائر تهديدًا وشيكًا بعد تراجع عائدات النفط التي تم جمعها خلال عصر النفط الباهظ الذي انتهى مع عام 2014.

ومن الضروري، حسب الموقع، ان تشرع الجزائر في معالجة اعتمادها المدمر على الواردات، اذ تستورد ما قيمته 135 مليار دولار من المواد الغذائية .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: