الحدث

قايد صالح: ” لا خوف على وطن يتشبع أفراد جيشه بقيم تاريخهم الوطني”

شدد نائب وزير الدفاع الوطني، الفريق أحمد قايد صالح، على بذل المزيد من الجهود، لبناء جيش قوي عصري ومتطور.

يأتي هذا في اليوم الرابع من زيارة رئيس أركان الجيش إلــى الناحيـة العسكريـة الثانية بوهران.

وقال الفريق “تم توفير كافة عوامل النجاح المطلوبة، وتهيئة كل سبل التطور المهني المحترف من حيث التجهيز والتكوين والتحضير والتحسيس”.

وأضاف “إننا ندرك جيدا، أن الجهود المبذولة في السنوات القليلة الماضية، قد أثمرت نضجا مهنيا رفيعا وتمرسا قتاليا وعملياتيا عاليا”.

كما أنتجت –يضيف الفريق-، وعيا شديدا بحساسية المهام الموكلة وبضرورة أدائها على الوجه الأصوب والأكمل”.

وأكد الفريق أن التحديات متوالدة ومتسارعة، والجزائر تستحق من كافة أبنائها، في كافة مواقعهم، بأن يكونوا حصنها المنيع.

وأضاف “لا خوف على وطن يتشبع أفراد جيشه بقيم تاريخهم الوطني، ويعتبرون تثمين عـبـره والاستفادة من دروسه، بمثابة السراج الذي يهتدون بنوره نحو امتلاك المزيد من القوة التي بها تحفظ هيبة الجزائر وتصان سيادتها الوطنية ووحدتها الترابية والشعبية”.

وأورد أن الجيش سيبقى يتكفل بما خول إليه من مهام بكل عزيمة وإصرار، وكفاءة واقتدار، وفاء لرسالة الشهداء الأبرار، وضمانا أبديا لمكسب سيادة وحرية الجزائر واستقلالها الوطني، ووحدتها الشعبية والترابية.

وبمدرسة أشبال الأمة بوهران، تفقد الفريق تقدم أشغال التوسعة التي تشهدها المدرسة بغرض رفع طاقتها الاستيعابية إلى (1200) مقعد بيداغوجي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: