منوعات

البقاء أكثر من ساعة أمام الشاشات الإلكترونية يضر بالأطفال

الجزائر-شهاب برس- كشفت المنظمة للصحة العالمية عن أضرار بقاء الأطفال لساعات أمام الشاشات الإلكترونية سواء شاشة الهاتف أو التلفزيون أو الحسوب، قائلة في ذلك أنه لا ينبغي قضائهم أكثر من ساعة يوميا أمامها.

حيث أكدت المنظمة التابعة للأمم المتحدة في ذات السياق، أمس الأربعاء، إنه ينبغي أيضا للأطفال دون سن الخامسة أن يمارسوا أنشطة بدنية وينعموا بقسط كاف من النوم لمساعدتهم على اكتساب عادات حميدة مدى الحياة ومنع البدانة وأمراض أخرى في مراحل لاحقة من العمر.

وقالت الدكتورة “فيونا بول” الخبيرة لدى المنظمة الدولية في إفادة صحفية “ما نحذر منه هو الإفراط في استخدام الأطفال الصغار لتلك الشاشات الإلكترونية”.

وأضافت المنظمة في إرشاداتها إلى الدول الأعضاء، أنه ينبغي أن يقضي الأطفال من سن عام إلى أربعة أعوام ما لا يقل عن ثلاث ساعات في أنشطة بدنية متنوعة توزع على مدار اليوم. وأشارت أن من هم دون عام من العمر ينبغي أن يلعبوا على الأرض ويتجنبوا الشاشات الإلكترونية تماما.

وتابعت الدكتورة “بول” أن عدم الانخراط في نشاط بدني يفاقم الزيادة في معدلات البدانة أو زيادة الوزن في أنحاء العالم. ويمكن أن تؤدي البدانة إلى الوفاة المبكرة جراء أمراض القلب أو السكري أو ارتفاع ضغط الدم وبعض أنواع السرطان.

كما أشارت في نفس السياق أن “في الفئة العمرية دون الخامسة، يعاني حاليا 40 مليون طفل في أنحاء العالم من زيادة الوزن. 50 في المئة من هذا الرقم في أفريقيا ومنطقة جنوب شرق آسيا”. يشكل ذلك 5.9 بالمئة من الأطفال على مستوى العالم.

-فايزة مزيان-

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: