وطني

وزير السياحة يؤكد على ضرورة تنويع النشاط السياحي

أكد وزير السياحة والصناعة التقليدية عبد القادر بن مسعود اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة على ضرورة “تنويع وترقية النشاط السياحي خلال موسم الاصطياف 2019 من اجل استقطاب عدد كبير من المصطافين لقضاء عطلهم في بلدهم “.

وأوضح الوزير خلال لقائه بمدراء السياحة والصناعة التقليدية للولايات الساحلية ال 14 ومختلف الشركاء بانه تم “اتخاذ اجراءات متميزة لتحضير موسم الاصطياف الذي سينطلق رسميا بالفاتح يونيو المقبل تقضي بتوفير كل الراحة للمصطافين و تقديم اسعار تنافسية لقضاء العطل في المؤسسات الفندقية .

وأشار في هذا الاطار الى أنه سيتم “إعادة تحيين الاتفاقيات المبرمة مع الشركاء الاجتماعيين والفيديرالية الوطنية للفنادق من اجل توفير أسعار معقولة للعائلات الجزائرية التي تنوي قضاء عطلها سواء في الفنادق الخاصة أو العمومية ” مؤكدا بانه “تم منح كل الاهتمام كذلك للجالية لتسهيل عملية الدخول إلى الوطن سواء عبر المطارات او الموانئ”.

كما ركز السيد بن مسعود من جهة اخرى على “وجوب تحسين مستوى الخدمات وتعزيز عمليات المراقبة والتفتيش سواء في الفندق او عبر الشواطئ للسهر على راحة المواطنين  مؤكدا بان الدخول للشواطئ سيكون بالمجان “. 

من جهة أخرى، ذكر الوزير الى انه تم خلال هذا الموسم توفير حوالي 12 الف سرير على مستوى الولايات الشاطئية وذلك بدعمها بحوالي  90 فندقا جديدا ” .

وبخصوص النشاطات الترفيهية والرياضية ذكر الوزير بالاتفاقيتين المبرمتين مع قطاعي الثقافة والشباب والرياضة تقضيان ب “تعزيز وتنويع النشاطات الثقافية والترفيهية والفنية وكذا ترقية الرياضة البحرية وشبه البحرية لفائدة كل المواطنين”.

من ناحية اخرى الح الوزير على وجوب منح رخصة استغلال الشواطئ لفائدة المؤسسات الفندقية المتواجدة على مقربتها” مذكرا بكل “العمل الهام الذي قامت به اللجنة الوطنية القطاعية لتحضير هذا الموسم وانجاحه بكل المقاييس”.

وقدر عدد الشواطئ التي “خصصت لاستقبال المصطافين خلال هذه السنة على المستوى الوطني بأكثر من 459 شاطئ مع فتح 45 شاطئ جديد بعد ان تمت عملية التهيئة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: