منوعات

فوهة الجحيم: أعمق فتحة حفرها الإنسان على وجه الأرض

فايزة مزيان/ يعتبر “بئر كولا” التي يبلغ عمقه 12.2 كيلومترًا، أعمق فتحة حفرها الإنسان على وجه الأرض، وقد استغرق حفرها حوالي 20 عامًا من قبل الروسيين.

فهو مشروع علمي أجري في الإتحاد السوفيتي، لاستكشاف قشرة الأرض وهي أعمق حفرة “استكشافية” في العالم. حيث بدأ الحفر في 24 مايو 1970 واكتمل في عام 1989 مخلفاً ثقباً عمقه 12262 متر، ويقال أن البئر حفر بعمق كبير لدرجة أنها وصلت إلى “الجحيم”، لذلك أصبح يطلق عليها بإسم “فوهة الجحيم”، كما يقال أن السكان المحليين يسمعون صرخات الناس داخل الفوهة ويزعمون أن الناس يعذبون داخلها في الجحيم.

وكانت القوى العالمية العظمى في فترة الحرب الباردة، تتبارى في الحفر للوصول إلى أعمق نقطة ممكنة داخل القشرة الأرضية، على أمل استكشاف وشاح الأرض (الطبقة التي تقع تحت القشرة الأرضية)، في حين يخطط اليابانيون اليوم لتحقيق رقم قياسي جديد في هذا الأمر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: