By KADIR BENGHARBI
وطني

بلمهدي يدعو الأئمة لتوحيد كلمة المواطنين بما يخدم استقرار المجتمع والوطن

دعا اليوم الأحد ، وزير الشؤون الدينية والأوقاف يوسف بلمهدي، بالجزائر العاصمة إطارات القطاع والأئمة إلى أن يكونوا قريبين من المواطنين والقيام بالمبادرات لأن من مهام الأمام التوجيه الديني وتوحيد الكلمة بما يخدم استقرار المجتمع والبلاد.

وأوضح بلمهدي في لقاء جمعه بمديري الشؤون الدينية والأوقاف بالولايات بدار الإمام في إطار التحضير المسبق لاستقبال شهر رمضان المعظم لسنة 2019 أن يكونوا قريبين من المواطنين والاستماع إلى مختلف انشغالاتهم وتساؤلاتهم والقيام بالمبادرات لان كما أضاف “من مهام الامام التوجيه الديني وتوحيد الكلمة ورص الصفوف بما يخدم استقرار المجتمع والوطن”.

وكشف الوزير بان قراره الاخير فيما يتعلق برفع التجميد على اللجان المسجدية وفتح المصليات لقي استحسانا ووقع كبير في نفوس المواطنين.كما دعا الاطارات والائمة باتخاذ كل الاجراءات والترتيبات اللازمة بما يتناسب بالشهر الكريم والاستجابة لانشغالات و رواد بيوت الله و توفير الاجواء بما يعزز اواصر الاخوة والتضامن والطمأنينة وكدا الاستقرار بين افراد المجتمع باعتبار الامام قدوة حسنة في المجتمع وعليه ان يكون في مستوى هذه المسؤولية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: