By KADIR BENGHARBI
أحدث الأخبارالحدثسياسةعـــاجلوطني

فضيحة …السلطة تتخذ قرار بتأجل الإنتخابات قبل 16 يوم من إعلانه للرأي العام


ظهرت السلطة على حقيقتها الكاملة وأثبتت أنها تتلاعب بالجزائريين والمترشحين للرئاسيات على حد سواء ،حيث قامت بإتخاذ قرار بإلغاء ميزانية تنظيم الإنتخابات الضخمة المقدرة بحوالي العشرون مليار و 470 مليون دينار يوم 23 فيفري وصدر هذا القرار  في الجريدة الرسمية

، ولكن المثير للدهشة أنها  أبقت ذات الجهة المترشحين يجهزون أنفسهم و يقدمون ملفاتهم طيلة 16 يوم كاملة وهو موعد إعلان الرئيس بوتفليقة بتأجيل الرئاسيات، بمعنى أخر أن قرار التأجيل كان مبرمجا
ومباشرة بعد صدور بيان المجلس الدستوري القاضي بتبرير إلغاء الإنتخابات الرئاسية، حررت مجموعة من المترشحين الذين أودعو ملفاتهم واستلموا وصلات الإيداع بيانا مشتركا نددوا فيه بمبررات المجلس الدستوري الذي قرر تحويل ملفاتهم للأرشيف وإبلاغ كل المرشحين بعدم موضوعية إجراء الإنتخابات الرئاسية بعد إلغائها.
ونظم المترشحون وقفه إحتجاجية  أمام مقر المجلس الدستوري للاحتجاج على ما أسموه التوضيحات غير المنطقيه التي قدمتها هذه الهيئة في تبريرها لإلغاء الاإنتخابات الرئاسية، وكيف سيكون تحرك المترشحين الأن بعدما أدركوا ان السلطة تلاعبت بهم طيلة 16 يوم كاملة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: