أحدث الأخباراقتصادالحدثالعالم

مدير ديوان السياحة التونسية ل”شهاب برس “:أكثر من 200 ألف جزائري دخلوا تونس للاحتفال برأس السنة

كشف مدير  ديوان السياحة التونسي بالجزائر  “فؤاد الواد “أن أكثر من 200 ألف جزائري دخلو تونس من أجل الاحتفال برأس السنة الميلادية وأرجع  السبب الى أن الجزائريين يعتبرون تونس بلدهم وليس بلدا جارا  مؤكدا أن نجاح السياحة في أي بلد مرهون بالتكوين في المجال .

وقال فؤاد الواد في تصريح ل”شهاب برس ” أن عدد السياح الجزائريين مرشح للارتفاع مع اقتراب نهاية السنة وكذا بداية السنة الجديدة موضحا بلغة الأرقام أن العدد كان يصل الى 180 ألف  ليرتفع في أيام قليلة الى أكثر من 200 ألف جزائريعبروا الحدود الجزائرية التونسية مشيرا الى أن اخر الاحصاءيات أكدت أن مليوني و496 ألف سائح زار تونس من بداية جانفي الى غاية 20 ديسمبر من هذه السنة  مقابل مليون و 300 سائح تونسي دخلوا الجزائر .

من جهة أخرى أضاف ذات المتحدث أن السياحة التونسية تنتهج استراتيجية واضحة جعلتها مؤهلة الى أن تحتل المراب الأولى في البلدان الأكثر وجهة عبر العالم حيث ومنذ سنوات الستينات تولي الدولة اهتماما كبيرا بالقطاع نظرا للموقع الجغرافي للبلاد لتسلم بعد ذلك القطاع للخواص بنسبة 100 بالمئة وكانت تعتمد على السياحة الموسمية والتي تنتعش في فصل الصيف فقط لتوسع العمل على تطوير السياحة طوال السنة من خلال عدة نشاطات  .

وفيما يخص السياحة في المغرب العربي أكد محدثنا أن انتعاشها يكون بالتعاون بين بلدانه باعتبارنا نتمتع بنفس العادات والتقاليد اضافة الى تقارب اللهجات مشيرا أن دول المغرب العربي تعمل على توحيد  السياحة من خلال اتفاقية تجمع تونس والمغرب والجزائر تساعد في تعزيز التعاون في هذا المجال وأكد أن السياحة لا تنجح ان لم يتلقى القائمةن عليها تكوينا جيدا .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: