أحدث الأخبارالحدث

محاكمة مثيرة وتصريحات خطيرة يدلي بها الصحفي عدنان ملاح بمحكمة باب الواد

عاشت محكمة باب الواد بالعاصمة طيلة اليوم الثلاثاء جلسة محاكمة الصحفي ، عدلان ملاح، المتهم بالتجمهر وإهانة هيئة نظامية ، في حين ميز المحاكمة التصريحات الجريئة للمتهم و الخطيرة التي أدلى بها للقاضية.

وقال في بداية الجلسة التي إنطلقت في حدود الساعة 1 و 30 دقيقة أن الشرطة لم تخشى الله في زوجتي وحاولوا توريطها في قضايا مماثلة له، في حين وقف أمام هيئة القضاة و دعاهم لتوقيف هذه المهازل معتبرا أن من يريدون توريطه يريدون توريط العدالة أيضا وهو ما رفضته القاضية وردت عليه أنه لا يمكن تغليط العدالة.

ونفى، ملاح، تهمة التجمهر المنسوبة اليه  معتبرا اياها  الباطلة وقال أنه لم يكن متجمهرا وغطى الوقفة الإختجاجية التضامنية للفنان ريضا سيتي 16 كبقية الصحفيين ، في حين ردت القاضية عليه بالقول ” لم تكن صحفيا خلال الوقفة” ، إلا أن عدلان ملاح دعاها للإستفسار عن وظيفته والكل يعرفه على أساس صحفي بموقع “دزاير براس” ، معتبرا أن تهمة العصيان إن كانت في مصلحة الجزائر فهو جاهز للبقاء في السجن أن لزم ، وقبل دقائق من هذا  أغمي على الصحفي وأجبرت القاضية على رفع الجلسة على أن تستأنف بعد مدة زمنية محددة.

وحسب ما رصدته ”شهاب برس ” أمام محكمة باب الوادي فقد تم منع الحاضرين بقوة من التجمع و تفريقهم خصوصا بعدما قاموا برفع شعارات وأقمصة تدعو لمحاكمة الصحفي بشكل قانوني ورفع أيديهم عن القضية، وتم إعتقال كل من شمس الدين سالمي ، و الناشط السياسي و الحقوقي خالدي بن نعوم و حلاتي توفيق و دياوي فتحي و سليمان موح.

و تجدر الإشارة إلى إلتحق العشرات من المحاميين الى محكمة باب الوادي من أجل التطوع والدفاع عن حرية التعبير والحق في الكلام

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: