القضية الفلسطينيةشؤون عربية

منظمة إغاثة دولية , تُحذر: جرحى غزة معرضون للبتر أو حتى الوفاة

غزة :أسامة أبو جامع

 حذرت منظمة أطباء بلا حدود الدولية ان جرحى قطاع غزة معرضون للخطر نظراً لارتفاع عددهم وخطورة إصابتهم، حيث ستؤدي هذه الجروح الى إعاقات جسدية ترافق الكثيرين طيلة حياتهم بينما قد تكون نتيجة الالتهابات البتر أو حتى الوفاة. وقالت المنظمة في بيان لها، أن العدد الكبير من جرحى العيارات النارية في غزة، ذوي الإصابات المعقدة والخطيرة، يفوق قدرة النظام الصحي على الاستجابة لها . وكما أكدت المنظمة أن غزة تفتقر حالياً لإمكانية تشخيص التهابات العظام، إلا أن منظّمة أطباء بلا حدود -ومن خلال خبرتها- تتوقع أن نحو 25 في المئة من مصابي الكسور حصلت لديهم التهابات، مع احتمال أن يكون الرقم الفعلي أكبر بكثير و هذا يعني أن من بين 3 آلاف مصاب بكسور مفتوحة، أكثر من ألف شخص من سكّان غزة يعانون من هذه الالتهابات. وذكرت المنظمة أن الاستجابة الملائمة لعلاج هؤلاء الجرحى ستكلف عشرات ملايين اليوروهات ، مضيفة: “يجب تأمين هذا التمويل على وجه السرعة”. وحثت المنظّمة، السلطة الفلسطينية والاحتلال الإسرائيلي على تسهيل وصول وعمل جميع مقدمي الرعاية الصحية في غزة، كما ناشدت دول المنطقة والعالم للمبادرة وتقديم التمويل لمستشفيات قطاع غزة . وبحسب وزارة الصحة الفلسطينية بغزة، أن عدد الجرحى الذين دخلوا المشافي يبلغ 12879 شخصا، 45.7 في المائة منهم أصيبوا بالرصاص الحي. وأضافت الوزارة ، أن ما نسبته 49.6 % من الجرحى أصيبوا في أطرافهم السفلية، و8.2 % في الرأس والرقبة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: