أحدث الأخبارحوارات

سفير السلام و رئيس المركز العربي للعلاقات الدولية الشريف فاضل ل الشهاب برس : الإمارات العربية المتحدة دولة قوية يجب الاحتذاء بتجاربها الناجحة .

 

في حوار نوعي مع سعادة سفير السلام  ورئيس المركز العربي للعلاقات الدولية الشريف فاضل بن حسين بن علي، حيث تطرق إلى دور دول الخليج وعلى رأسهم دوله الامارات العربية المتحدة ومشاريعها العملاقة,وقضايا أخرى تهم العالم العربي 

أولا مرحبا بكم سعادة السفير  و رئيس المركز للعربي للعلاقات الدولية الشريف فاضل بن حسين بن علي، هل من لمحة تعريفية بسيطة للقاريء الجزائري عبر موقع الشهاب برس ؟

تحيه طيبه الى أهلنا النجباء في جزائز العز وبلد المليون شهيد , لا أملك أي لمحه تعريفيه , أملك محبتي واعتزازي بكم كشعب عظيم يرقى الى مصاف الدول المتقدمه ,لكم المحبه والسلام يامن تستحتقونها .. أبناء وأخوه وأهل في بلد الثقافه والشعر والعلم .. بوركتم نشاطاتكم أغلبها تتعلق بقضايا سياسية وأنشطة إنسانية،

 لاحظنا اهتمامكم بدور دول فاعلة في الخليج، لماذا التركيز على هذه المنطقة بالذات ؟

يا أخي منطقة الشرق الأوسط منطقه مبتلاة .. بالحروب والمؤامرات التي تحيكها لنا الجارة اللدود الصفويه إيران .. الشرق الأوسط يحتاج كل الدعم والمساندة فطوبى لكل من يستطيع أن يكون لها , من يستطيع تقديم الدعم السياسي والإنساني حتى لو بأضعف الإمكانات فهو مشكور على الدعم، لا تنظر إلى الباحثين عن المناصب والرياسه , أما تركيزنا على الخليج فلكونها بلدان النفط والطاقه وبما تملكه من ثروات قادرة على تغيير كثير من الأشياء ناهيك عن الموقع الجغرافي والإستراتيجي المطل على باب المندب ومضيق هرمز بكل ما يعنيه ذلك من تحديات , شعوب الخليج عليها الإلتفاف حول حكوماتها ووأد كل المؤامرات التي تحاك لها , وأخذ العبرة من هذا الربيع الفاشل الذي قادته الحركات الصهيونيه لتدمير المنطقه العربية .

مؤخرا شاركت في مؤتمر دولي في أوكلاند النيوزلندية يتعلق بالتغير المناخي ,هل ترون أن العالم في خطر لهذه الدرجة وماهي سبل توقيف هذا الخطر ؟

نعم .. ظاهرة التصحر والجفاف والبرودة الشديده ظواهر مدمرة للمناخ ولصحة الإنسان وينبغي المشاركه فيها للوقوف من أخطارها . تموت الطبيعه ويموت الحيوان ويموت البشر بسبب هكذا ظواهر لهذا ينبغي على الإنسانيه مكافحة هذه الأخطار .. الحفاظ على الحياة بأبسط صورها هو مسؤولية كل البشر

حسب متابعتنا فقد جمعك لقاء مع وزير البيئة الإماراتي السيد الدكتور ثاني الزيودي، كيف ترى دور الإمارات في هذا الجانب بحكم خبرتك ومكانتكم الفاعلة في كل ماله علاقة بسلامة وأمن الإنسانية ؟

دولة الإمارات العربية المتحدة دولة كبيرة في شأنها، رائعة في كل المجالات , يكفي أنها تشارك في نصرة أخوانها دون تقصير ولا منه , لما نذكر الشيخ زايد العز نذكر الخير كله .. ولما نذكر أولاده الله يعزهم نذكر كل الطيب والرفعه , ولما نذكر الدكتور ثاني الزيودي وزير التغيير المناخي والبيئه في دولة الإمارات الرائدة في هذا المجال وغيره , الذي التقيته , لا نذكر غير طيبته وتواضعه وخلقه وثقافته العاليه التي أبهرت الموجودين فيما يحمله من رقي وثقافه وعلم غزير , وهذا دليل على اختيار الإمارات لرجالاتها التي وضعت الرجل المناسب في المكان المناسب , بارك الله بالطيبين ونتشرف بكم عز وعلم أشارت دولة الإمارات في تنفيذ 14 مشروعًا بغرض الحد من انبعاثات الغازات الدفيئه تحت مظلة مشاريع آلية التنمية النظيفة. ويقدر إجمالي الانخفاض السنوي المتوقع لهذه المشاريع بحوالي مليون طن من مكافئ ثاني أكسيد الكربون وبفضل الاستثمار في الطاقة المتجددة ، ودورها كبلد مضيف للوكالة الدولية للطاقة المتجددة (إيرينا) ، تتبوأ دولة الإمارات مركزاً ريادياً في تفعيل مبادرات الطاقة النظيفة في عام 2005 ، صدّقت دولة الإمارات على بروتوكول كيوتو لاتفاقية الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ ، لتصبح من أولى البلدان الرئيسة المنتجة للنفط التي قامت بالتوقيع على الاتفاقية

حاوره :بن حمو فاتح

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: