By KADIR BENGHARBI
وطني

حركة الإصلاح تبين موقفها من الرئاسيات

الخبر أونلاين- إسلام.ب
أعلنت حركة الإصلاح الوطني اليوم السبت موقفها من الانتخابات الرئاسية المقبلة المقرر إجراؤها سنة 2019.
وقالت الحركة في بيان لها حمل توصيات منبثقة عن أشغال جامعتها الصيفية المنعقدة ما بين 1 و3 جويلية 2018 أنها بعد نقاش مستفيض لملف رئاسيات 2019 على مستوى مجلس الشورى الوطني ” تمّ التصويت وبالأغلبية على صيغة المشاركة بدعم مرشّح من خارج صفوف الحركة في إطار شراكة وطنية تقود إلى تحقيق توافق وطني في البلاد، تحتضنه و تسنده قاعدة شعبية واسعة”.
كما دعت الحركة إلى “حوار مسؤول بين السلطة والطبقة السياسية ومختلف الفاعلين في المجموعة الوطنية و الحرص على إنجاحه لاستيعاب مختلف المبادرات و الرؤى المطروحة و التخلي عن منطق التجاهل على المطلوب و تحميل المسؤولية دائما للأخر”، مضيفة أنها تشجع “الانفتاح ما بين العائلات السياسية (الإسلاميون ، الوطنيون و الديمقراطيون ) وترقية التعاون بين الطبقة السياسية والمجتمع المدني بـما يخدم تقويـة الانسجام و التضامن الوطنيين”.
من جهة أخرى دعـت الحركة الحكومة لاتخاذ المزيد من التدابير الاجتماعية لتنفيس الضغوط وتصحيح القرارات غير الملائمة التي ولدت احتجاجات وإضرابات في عديد القطاعات لا سيما في ملفات التقاعد و الصحة والتربية والتشغيل .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: