By KADIR BENGHARBI
أحدث الأخبارمنوعات

اعلام الأدب الألماني…. يوهان غوته

شهاب برس،

يوسف عزوز طالب جامعي لغة المانية

*اثر الادب الالماني بشكل كبير على تطور الادب الاوربي و هناك العديد من الكتاب الذين ذاع صيتهم و اشتهروا بابداعاتهم و على راسهم الاديب الكبير (يوهان غوته) يوهان فولفغانغ غوته = ولد في 28لغسطس 1749. 22مارس 1832و هو احد اشهر الادباء المتميزين في المانيا و كان ادب غوته مابين الرواية و المسرحية و الشعر بالرغم انه درس المحاماة الا ان ميوله و عشقه كان للادبوو كان له تحفيز كبير من والده فدرس عدة لغات عالمية كما سعى غوته نحو التعرف على ثقافات فتعمق في الادب الشرقي لاسيما العربي و الفارسي بالاضافة الى الفكر الاسلامي و رغم تواجده بجامعة ستراسبورغ فكانت هذه الجامعة فرنسية تتمتع بالصبغة الالمانيةحيث تشبع غوته بها و انعكست على اعماله فيما بعد. و من اهم اعمال هذا الاديب الالماني رواية (فيرتر)التي تعد من اهم رواياته و اكثرها انتشارا ففي فترة وجيزة انتج اشهر رواياته نذكر منها -غوتس_كلافيغو_ الام فيرتر………… حيث ارتقى سريعا بين الادباء الالمان و فاقت شهرته حدود المانيا و لعل غوته اول شاعر اوربي يقوم بتاليف ديوان عن الغرب و الشرق مجسدا قيم التسامح و التفاهم الحضاريينو ايضا وصف اللغة العربية قائلا (ربما لم يحدث في اي لغة هذا القدر من الانسجام بين الروح و الكلمة و الخط مثلما هو في اللغة العربية و انه تناسق غريب في ظل جسد واحد ) و من اشهر مقولاته اخطر الاضرار التي يمكن ان تصيب الانسان ظنه السيء بنفسه . توفي غوته و هو في الثانية و الثمانين من عمره بعد ان ترك بصمته في المكتبة الالمانية و العالمية بمؤلفاته الادبية القيمة .و سيظل التاريخ يردد اسمه كواحد كم اعظم الادباء.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: