By KADIR BENGHARBI
أحدث الأخبار

البحث في فائدة سبعَة شخصيات سياسية مختفية عن الأنظار!!

إختفت سبع شخصيات سياسية أمثال عبد المالك سلال  ،عمار  غول ، عمارة بن يونس  ، عمار سعيداني ، جمال ولد عباس ، معاذ بوشارب ، أحمد أويحي، عن الأنظار بشكل كلي منذ بداية الحراك الشعبي في الثاني و العشرين مم شهر فيفري الماضي.

و تساءل كثيرون عن الغياب المحير و غير المعتاد لكثير من الشخصيات الداعمة للرئيس، لتستخلفهم أحزاب المعارضة التي تمكنت من بسط يدها في الشارع الجزائري و إثبات وجودها من خلال مساندتها الحراك الشعبي و الخروج للاحتجاج في الشارع ضمن موجة الحراك.

و إنقلبت الأوضاع على أحزاب التحالف الرئاسي رأسا على عقب ، بسبب الحراك الشعبي و غليان الشارع ضد قرارات الرئيس ، ليختفي رؤساء الاحزاب الموالية عن شاشات وعدسات الكاميرات خوفا ربما من المحاسبة.

وحسب ما تواترت من اخبار فإن حزبي تجمع امل الجزائر لزعيمه،  عمار غول،  و الأمبيا ، عمارة بن يونس ،  متخوفين من تنظيم أي تجمع خصوصا وأن بن يونس تلقى ضربة موجعة خلال زيارته الى ولاية الشلف أين كان في استقباله معارضي العهدة الخامسة الذين أمطروه بالكثير من الشتائم.

وتحولت حالة الذهول والغضب اللافتة في شبكات التواصل الاجتماعي، إلى ممارسات ميدانية في شكل احتجاجات ومسيرات رافضة للعهدة الخامسة، ومستنكرة لدور الموالاة في القفز على إرادة الجزائريين وفرض رأيها بالقوة على الجميع

ويبدو أن المأزق الداخلي الذي تتخبط فيه البلاد لا يمكن أن يعالج إلا بهبة شعبية تحسم مصير البلاد، ويعترف الجميع أن القطيعة المترسبة بين الشارع والطبقة السياسية، وصلت إلى حقيقة الجهل بما يفكر فيه الشارع الجزائري، والعجز بذلك عن إستشراف رد فعله.

العربي .س

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: