أحدث الأخبارالعالمالقضية الفلسطينيةشؤون عربيةعـــاجل

الفصائل الفلسطينية تبارك العملية الفدائية بالضفة المحتلة

 

غزة : أسامة أبوجامع

باركت فصائل المقاومة الفلسطينية، عملية “عوفرا” الفدائية التي وقعت شمال شرق رام الله بالضفة المحتلة , مؤكدة أن العملية تأكيد على خيار المقاومة ضد المحتل الغاصب، وأن شعبنا بمقاومته المستمرة لن يمنح المستوطنين أي فرصة للعيش بأمان أو استقرار على أرضنا المحتلة. و بدورها ، اعتبرت حركة “حماس” أن عملية إطلاق النار على جنود إسرائيليين قرب مستوطنة “عوفرا” بمدينة رام الله تأكيدًا على حق الشعب الفلسطيني المشروع في مقاومة الاحتلال الإسرائيلي ، في الوقت الذي حاول فيه وبالتعاون مع الإدارة الأمريكية تجريمها. وأضافت الحركة على لسان المتحدث باسمها، عبد اللطيف القانوع , أن العملية تشير إلى حضور المقاومة في الضفة المحتلة رغم محاولات استئصالها المستمرة، كما تدلل على قدرة المقاومة على إيلام العدو واختراق تحصيناته الأمنية بكل مكان. وأكدت حركة الجهاد الإسلامي , إن عملية “عوفرا” البطولية تأتي تأكيدا على خيار الشعب الفلسطيني وشرعيته في مقاومة الاحتلال وقطعان مستوطنيه”. و على الصعيد ذاته، أشادت القوى الوطنية والإسلامية بعملية “عوفرا” مؤكدة على قناعات الشعب الفلسطيني بالمقاومة بكافة أشكالها وخصوصا المقاومة المسلحة وأن كل محاولات الالتفاف لتجريم المقاومة لن تؤثر على النهج الوطني المقاوم في الوجدان الفلسطيني وعلى وعي الشعب الفلسطيني بتمسكه بالمقاومة طريقا لتحرير الأرض الفلسطينية من دنس الاحتلال الإسرائيلي . وكان 6 مستوطنين أصيبوا، أحدهم وصفت جراجه بالخطيرة، بعملية إطلاق نار من مركبة مسرعة قرب مستوطنة “عوفرا” المقامة على أراضي المواطنين الفلسطينيين شمال شرق رام الله. وقالت وسائل إعلام عبرية تابعة للاحتلال الإسرائيلي , أن أحد المصابين وصفت جراحه خطرة للغاية، واثنين من المصابين جراحهم متوسطة بعد تعرضهم لإطلاق نار قرب مستوطنة عوفرا شمال رام الله.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: