By KADIR BENGHARBI
مجتمع

وصول جثامين” الحرّاقة “الاثنين المقبل

أعلن الناطق باسم  وزارة الشؤون الخارجية عبد العزيز بن علي شريف اليوم السبت أنه سيتم  اعادة جثماني الجزائريين   اللذين هلكا غرقا في سواحل كالياري (جزيرة سردينيا، ايطاليا) الى أرض الوطن الاثنين المقبل.

و أكد بن علي شريف ـأنه حين اعلان  الصحافة الايطالية يوم 17 نوفمبر المنصرم عن خبر حول غرق قارب في سواحل سردينيا، قامت مصالح الدبلوماسية و القنصلية بإيطاليا بمساع لدى كل الهيئات و الادارات الايطالية المختصة (وزارة الشؤون الخارجية و مصلحة الهجرة في وزارة الداخلية والسلطات القضائية و كذا الشرطة) بغرض تحديد هوية هؤلاء الاشخاص (الجثث و الناجون)”.

و أضاف  ذات المسؤول قائلا “و بعد اجراءات مطولة، تمت متابعتها و مرافقتها يوما بعد يوم من طرف سفارتنا بروما و المصالح المركزية لوزارة الشؤون الخارجية بالتنسيق مع عائلات الضحايا، تمكنا من تحديد هوية الجثتين يوم 28 نوفمبر 2018”.

و اضاف بالقول “لقد اعطى النائب العام المختص اقليميا الاشارة يوم 4 ديسمبر الجاري من اجل تسليم الجثتين بعد الاجراءات التي قامت بها سفارتنا بروما”، مؤكدا ان “الإجراءات التي تخص اعادة الجثتين الى ارض الوطن قد استكملت و أن وصولها الى الجزائر العاصمة مقرر يوم الاثنين 10 ديسمبر 2018”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: