ثقاقة

“سيلا “في طبعته 23 يصنع الجدل بالتحفظ على بعض العناوين المعروضة

،التحقظ على بعض الكتب والعناوين أثار كما في كل سنة بلبلة في الأوساط في خضام العرس الثقافي السنوي الدولي بالجزائر، وعليه أكد رئيس لجنة القراءة والمتابعة:جمال فوغالي أمس الثلاثاء بالعاصمة، أن التحفظ على بعض العناوين جاء بالإستناد على قانون الكتاب لسنة 2015، ولم يستند على مبدأ المنع أو الرقابة على الفكر. وأكد ذات المتحدث بأن هناك لجنة مشكلة من 10أعضاء من محتلف التخصصات والمجالات تم وضعها للإشراف على هذه العملية منذ أشهر وهي مستمرة في عملها إلى غاية الآن بالتحفظ على 33 عنوانا، كما تم التحفظ على عديد الكتب منذ إنطلاق الصالون. وللإشارة فإن فعاليات الطبعة 23 للصالون الدولي للكتاب مستمرة إلأى غاية 10 من نوفمبر الجاري، وتتخلل فعاليات هذا المهرجان الثقافي عديد اللقاءات حول مواضيع الكتب والنشر مع عرض حوالي 300.000 عنوان لناشرين جزائريين وأجانب. عبير زريمش

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: